يبدأ اليوم الرئيس الغابوني،  علي بانكو اوندينبا،  زيارة رسمية للعربية السعودية بدعوة من الملك سلمان بن عبد العزيز.

وقالت وكالة الانباء الغابونية، إن الزعيمين سيتباحثان بشأن العلاقات الثنائية الممتازة بين الرياض وليبروفيل.

زيارة الرئيس علي بانكو للسعودية، تأتي في الوقت الذي يتواجد فيه الملك محمد السادس بالغابون في زيارة صداقة وعمل، توجت يوم أمس بالتوقيع على عدد من الاتفاقيات الثنائية بين البلدين.

مغادرة الرئيس الغابوني بلاده نحو السعودية،  والملك محمد السادس يتواجد في الغابون، مؤشر على جودة العلاقات بين الرباط وليبروفيل، حيث أن الملك محمد السادس وهو في الغابون كأنه بالضبط في المغرب.