ذكرت مصادر مطلعة لموقعنا ان مدينة سيدي سليمان اهتزت صباح اليوم، على وقع خبر صادم، بعد العثور على شرطي جثة هامدة، وهو معلق بحبل من رقبته داخل منزله.
وحسب نفس المصادر فإن المصالح الأمنية، حلت بمنزل الهالك، وفتحت تحقيقا للكشف عن ظروف وملابسات الواقعة.
وأضافت المصادر ذاتها بأن هناك احتمالا كبيرا بأن يكون الشرطي قد أقدم على الانتحار نتيجة معاناته من اضطرابات نفسية في الآونة الأخيرة، موضحا بأن سيارة للإسعاف تابعة للوقاية المدينة نقلت جثته إلى مستودع الأموات بالمستشفى المحلي سيدي سليمان من أجل إخضاعها للتشريح.