ذكرت مصادر محلية ان حي السعادة بمدينة الجديدة اهتز، ليلة أمس، على وقع خبر مؤلم، بطلته سيدة متزوجة، أقدمت على ذبح نفسها من الوريد إلى الوريد.

وحسب نفس المصادر، فإن الهالكة كانت تعاني من اضطرابات نفسية عقب إصابتها بانهيار عصبي حاد، أقدمت مباشرة بعد عودتها لمنزلها من لقاء مع طبيب نفسي، على ذبح نفسها من الوريد إلى الوريد بواسطة سكين من الحجم الكبير.

وأضافت المصادر ذاتها بأن المصالح الأمنية وفور توصلها بإخبارية، حلت بمنزل أخت الهالكة، وفتحت تحقيقا في الموضوع، بينما تم نقل جثة الهالكة إلى مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي بالجديدة