قدم وزير التعليم الإسرائيلي ورئيس حزب “البيت اليهودي”، نفتالي بينيت، التهنئة لدونالد ترامب لانتخابه رئيسا للولايات المتحدة الأمريكية، قائلا في الوقت نفسه “إن عصر فكرة وجود دولة فلسطينية قد ولى.”

وأوضح بينيت في بيان له : “نشكر هيلاري كلينتون لصداقتها مع إسرائيل. ونحن على ثقة من أن العلاقة الخاصة بين الولايات المتحدة وإسرائيل ستستمر، وقد تغدو أقوى. فوز ترامب هو فرصة لإسرائيل للتراجع فورا عن فكرة وجود دولة فلسطينية في وسط البلاد، والذي من شأنه أن يضر أمننا وقضية عادلة”.

وتابع بينيت في بيانه “هذا هو موقف الرئيس المنتخب، كما هو مكتوب في برنامجه الانتخابي، وينبغي أن يكون سياستنا، بكل وضوح وبساطة. ولى عهد وجود دولة فلسطينية.”