أعلنت الشرطة الأمريكية أنها اتخذت إجراءات أمنية مشددة في نيويورك، تحسبا لاحتمال وقوع أعمال شغب ارتباطا بالإنتخابات الرئاسية الأمريكية .

وقال ضابط شرطة نيويورك غيرارد فورت لوكالة “نوفوستي” الأربعاء 9 نوفمبر/تشرين الثاني، “نحن في نيويورك دائما في حالة استعداد قصوى، وكنا ملتزمين بذلك على مدى أسابيع وأشهر حتى ليلة الانتخابات. ونحن مستعدون لكافة سيناريوهات تصعيد العنف. وفي اللحظة الراهنة نحن في الحقيقة نتوقعها، ونتخذ إجراءات الأمن المناسبة. نحن مستعدون دائما”.

وأشارت تقارير إعلامية سابقا إلى اندلاع اشتباكات بين أنصار المرشحين في انتخابات الرئاسة الأمريكية في نيويورك، مما تطلب تدخل الشرطة.

يذكر أن أكثر من 5 آلاف شرطي قاموا بحماية الأمن في شوارع نيويورك في يوم الانتخابات، وعددهم هذه المرة ضعف عدد رجال الشرطة الذين قاموا بالحفاظ على الأمن في الانتخابات السابقة.

يذكر أن ترامب قد ضمن الحصول على أغلبية أصوات المجمع الانتخابي في الانتخابات التي جرت في الولايات المتحدة الثلاثاء وسيصبح الرئيس الخامس والأربعين للبلاد.

المصدر: “نوفوستي”