أعلن فريق برشلونة الإسباني لكرة القدم في بيان، اليوم، أنه تقدم بطعن ضد إنذار حصل عليه ليونيل ميسي، خلال انتصار الفريق (2-1) على إشبيلية الأحد الماضي.

وأشهر الحكم بطاقة صفراء لميسي في الشوط الثاني من المباراة التي جمعت بين برشلونة وإشبيلية، في الجولة 11 لدوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم، بداعي إضاعة النجم الأرجنتيني للوقت، حيث كان يحاول ارتداء حذائه الذي فقده في التحام مع ستيفن نزونزي لاعب إشبيلية.

وأوضح برشلونة في بيان “تقدم النادي بطعن ضد البطاقة الصفراء التي نالها ميسي يوم الأحد الماضي، في المباراة أمام إشبيلية على ملعب سانشيز بيزخوان، والتي فاز بها برشلونة 2-1”.

هذا، وحصل نيمار مهاجم برشلونة أيضا على البطاقة الصفراء في نفس المواجهة، ليصبح على بعد بطاقة واحدة من التعرض للإيقاف.

وسيغيب لويس سواريز مهاجم منتخب أوروغواي عن مباراة برشلونة المقبلة على أرضه أمام ملقة، في 19 نونبر، بسبب الإيقاف بعدما حصل على الإنذار الخامس هذا الموسم خلال مواجهة إشبيلية.