اهتز حي الزرهونية بمدينة مكناس، اليوم، على وقع جريمة وصفت بالخطيرة، عقب قيام شاب يبلغ من العمر 34 سنة بقتل صديقه البالغ من العمر 36 سنة من خلال توجيه العديد من الطعنات القاتلة إليه.
وحسب مواقع محلية فإن الجاني والضحية كانت تربطهما علاقة صداقة جد قوية، إلا أن الأمور تغيرت في الآونة الأخيرة لأسباب تبقى مجهولة، ما جعلهما يدخلان في نقاش حاد، لتتطور الأمور بينهما إلى تبادل للضرب والعنف انتهى بتوجيه الجاني للضحية العديد من الطعنات بواسطة سكين من الحجم الكبير في مناطق مختلفة من جسده.
وأضافت المصادر ذاتها بأن الضحية لفظ أنفاسه الأخيرة فور وصوله إلى مستشفى محمد الخامس بمكناس، بينما قام الجاني بتسليم نفسه إلى المصالح الأمنية التي فتحت تحقيقا في الموضوع.