ذكرت مصادر مطلعة لموقعنا ان مدينة الجديدة، شهدت مساء أمس، حادثا مروعا، يتمثل في سقوط امرأة وطفلها من نافذة حافلة للنقل العمومي.

وحسب مواقع محلية، فإن “سقوط السيدة جاء بعدما حاولت انتزاع قطعة معدينة كانت مركبة على النافذة مكان الزجاج”.

وعلى إثر هذا الحادث، احتج مجموعة من الركاب على الوضع الكارثي والحالة المزرية التي يعيشها قطاع النقل بالجديدة.

ودعا المواطنون شركة النقل الحضري إلى احترام ما تنص عليه دفاتر التحملات التي تلزم الشركة باحترام مجموعة من الشروط التي لا تتوفر في حافلات الشركة.

ويذكر أن الضابطة القضائية بالجديدة فتحت تحقيقا حول هذا الحادث، كما أن السيدة لازلت لحد ساعة بالمستشفى الإقليمي محمد الخامس بالجديدة لتلقي العلاجات الضرورية.