لمدة 50 عاماً، ها هي السيّدة ساندرا بلاكمان، 53 عاماً، تكتشف أنّها كانت تحتفل بعيد ميلادها في التاريخ الخاطئ.

حيث كانت ساندرا تظن أنّها ولدت في 10 نونير، ولكنّها اكتشفت الآن وبعد 50 عاماً أنّ التاريخ المكتوب على شهادة ميلادها هو 11 نونبر.

لكن الأغرب من ذلك والمثير للعجب هو أنّها عندما اطلعت على رسالة قديمة تُعرّف عنها في مدرستها، تبيّن لها أنّ تاريخ الميلاد هو 12 تشرين الثاني، وبالتاليّ بإمكان ساندرا الاحتفال بعيد ميلادها ثلاث مرّات والتمتّع بثلاث احتفالات.

في البداية شعرت ساندرا بخيبة كبيرة جداً ولكنها قررت أن تفكر بالموضوع بشكل إيجابيّ على اعتبار أنّ للملكة إليزابيث تاريخي ميلاد (في نيسان وحزيران).

وكانت ساندرا قد اكتشفت هذه الأخطاء عندما اطلعت على شهادة ميلادها بهدف الحصول على نسخة منها، قائلة أنّه نتيجة لهذا الخطأ فإن جميع الحسابات المصرفية، شهادات ميلاد أولادها ستكون بالتالي بحاجة إلى تعديل