قتل شخص واحد وأصيب 30 آخرون جراء انفجار سيارة مفخخة اليوم، بالقرب من مبنى تابع لمديرية الأمن وسط مدينة دياربكر أكبر المدن في جنوب شرق تركيا.

وأشارت مصادر محلية إلى أن الانفجار حصل في حي باغلار ذي الأغلبية الكردية، بعد ساعات من اعتقال الشرطة 11 نائبا بالبرلمان عن حزب مؤيد للأكراد.

وقال مصدر أمني إن الانفجار وقع قرب مركز للشرطة نقل إليه أعضاء البرلمان بعد اعتقالهم.

وكانت الشرطة اعتقلت خلال الليل الزعيمين المشاركين لحزب الشعوب الديمقراطي، ثاني أكبر أحزاب المعارضة التركية، في إطار تحقيق يتعلق بالإرهاب