ماذا جرى، الرباط

قال الأمين العام لحزب التقدد والاشتراكية محمد نبيل بن عبد الله، خلال الدورة السابعة للجنة المركزية للحزب، أن نتائج الانتخابات جاءت، على العموم، مؤكدة الدعم الشعبي الذي حظيت به التجربةُ الحكومية للخمس سنوات المنقضية، وذلك رغم كل ما شاهدناه، يقول بنعبد الله، من” ممارسات سعى أصحابها إلى التأثير على الجو السياسي العام، شهورا عديدة قبل الحملة الانتخابية، إن لم نقل على امتداد الخمس سنوات الفائتة.
%d8%a8%d9%86%d8%b9%d8%a8%d8%af-%d8%a7%d9%84%d9%84%d9%873
وأضاف بنعبد الله أنه “بالرغم من الهفوات والسلبيات التي يتعين الاعتراف بها، وسبق ونبهنا إليها في إبانه بكيفية علنية أو في إطار حكومي داخلي، والتي لم تفض إلى تلبية جُملةٍ من التطلعات الشعبية المشروعة، فإن هذا الحزب استفاد، فضلا عن قدراته الذاتية البينة، مما استعمل ضده وشركائه في الحكومة من أساليب وممارسات.
%d8%a8%d9%86%d8%b9%d8%a8%d8%af-%d8%a7%d9%84%d9%84%d9%874
وقال الأمين العام لحزب التقدم والاشتراكية، “إن الحزب بصدد اتخاذ الموقف من مسألة مواصلة التجربة الحكومية من عدمها، لكن الأسباب نفسها التي جعلتنا نشارك في أول حكومة في إطار دستور 2011، لا تزال قائمة، ومن ثم فإن الموقع الطبيعي للحزب يكمن في مواصلة هذه التجربة ومواكبتها بِنَفَسٍ إصلاحي، وبغاية متابعة أوراش الإصلاح الديمقراطية والتنموية”.
benabdelah