ننقل بالنص آخر ما نشره موقع العدالة والتنمية، وهو يتضمن اتهامات خطيرة لعلها موجهة لإلياس العماري وانصاره داخل حزب الاصالة والمعاصرة:

“نشر الموقع الإلكتروني لحزب العدالة والتنمية www.pjd.ma أمس السبت ليلا توجيها للأخ الأمين العام لحزب العدالة والتنمية الأستاذ عبد الإله ابن كيران موجها لأعضاء الحزب ومتعاطفيه بشأن الحادث المؤلم لوفاة بائع السمك بمدينة الحسيمة المرحوم محسن فكري، بعدم الاستجابة بأي شكل من الأشكال لأي احتجاج بخصوص هذا الحادث المأساوي، وقد عبر الأخ الأمين العام بهذه المناسبة الأليمة عن أسفه الشديد لهذا الحدث المأساوي وأعلن عن مواساته القلبية الصادقة وتعازيه الحارة لأسرة الفقيد وأقاربه وكل محبيه..

وقد علم الموقع أن الفرقة الوطنية للشرطة القضائية الكائن مقرها بالبيضاء، بناء على قرار النيابة العامة بالحسيمة بفتح بحث في الموضوع ضمانا للحياد وطلبا للتحري الدقيق وللحقيقة، قد انتقلت عناصرها أمس السبت 29 أكتوبر إلى عين المكان، كما أن الأخ الأمين العام يتابع الأمر بصفته الحكومية مع كل من وزيري الداخلية والعدل والحريات.

لذلك وبناء على توجيه الأخ الأمين العام فإن أعضاء الحزب ومتعاطفيه لن تخفى عليهم مساعي بعض الجهات لاستغلال الحادث المأساوي والركوب عليه لحسابات صغيرة، كما أنه لا يسعهم أن يتعاملوا – كما كانوا دائما- إلا بما يمليه الواجب في مثل هذه الأحوال من تؤدة وحكمة وثقة في المؤسسات والتي لا شك أنها ستقوم بواجبها وستحيط الرأي العام بنتائج عملها وسيعرف المغاربة الحقيقة، وسيأخذ العدل مجراه الطبيعي في هذه النازلة الأليمة بإذن الله.”