قامت سيدة بريطانية بمهاجمة شقيقتها، أثناء برنامج تلفزيوني على الهواء مباشرة، لكن المقدم أوقفها، فتعرض لسقطة محرجة وصفعة كبيرة منها، ليتدخل بعد ذلك حراس الأمن لإيقافها.

حدث ذلك حينما، تحدثت إيمي ميندهام البالغة من العمر “29 عاماً” عن مساوئ شقيقتها الصغرى كيلي ذات الـ “26 عاماً” من عمرها، لكن كيلي لم تحتمل سماع انتقادات شقيقتها لها، واندفعت من خلف الكواليس لتهاجمها، ولسوء حظ مقدم البرنامج “جيرمي كايل” فقد كان في طريقها مما أدى إلى طرحه أرضاً أمام المشاهدين.

وفي الفيديو علق “كايل” بعد هذا الموقف المثير أمام عدسات الكاميرا: “لقد عدت للتو من إجازتي، ولم أكد أفتح فمي للحديث، حتى وجدت نفسي ملقى على الأرض”، ووجه كلامه إلى أحد حراس الأمن مازحاً : “ستيف أين كنت؟ أليس من المفترض أن أكون أنا السبب الذي يبقي على هذا البرنامج؟ أين كنت لحمايتي؟”.

وبعد الحادثة قالت إيمي: “لم أتحدث إلى شقيقتي منذ عرض البرنامج، ولا أزال غير مصدقة أنها اتصلت بهيئة الخدمات الاجتماعية وطلبت منهم إبعاد طفلي عني، إنها إنسانة حاقدة”.

وأضافت :”تتهمني كيلي بأنني مدمنة على المخدرات، على الرغم من أنني أقلعت عنها منذ حوالي عامين، لكن كل ما تريده هو أن تتركني وتتفرغ لحياتها الشخصية”.