علم موقعنا ان الاحتقان الذي تعرفه مدينة الحسيمة بسبب وفاة بائع للاسماك مسحوقا داخل شاحنة للازبال مستمر حتى هذه اللحظة.
وبالرغم من اعلان عامل الحسيمة عن اقالة مندوب الصيد البحري من طرف الوزارة الوصية، واصدار وكيل الملك لبلاغ يخبر فيه بفتح تحقيق حول حيثيات الحادث لإثبات المسؤول فإن اهالي الحسيمة لا زالوا في حالة غليان كبيرة.
وعلم موقع ماذا جرى أن اعفاءات اخرى في طريقها إلى الحسيمة قد تشمل عامل المدينة، والكاتب العام، وعميد الأمن المركزي، وبعض عناصر الشرطة المتورطين في عدم تدبير الحادث وأعضاء اللجنة المسؤولين.