تأكد موقع “ماذا جرى” من أن فدوى الوردي، بطلة افريقيا في التكواندو،  كانت ضمن من لقوا مصرعهم اليوم في فاجعة الشاطئ غير المحروس، في منطقة الصخيرات قرب مصب وادي الشراط.

فدوى الوردي، من مواليد 1999، وكانت  تستعد للمشاركة في بطولة العالم للتكواندو.

آخر حصيلة للفاجعة 11 قتيلا.