سخرت ابنة الرئيس الأمريكي باراك أوباما، ساشا، من والدها عبر تطبيق “سناب شات”، وهذا ما كشفه أوباما بنفسه حيث قال إن “ساشا سجلت ما قاله حول سناب شات، أثناء تناول الأسرة وجبة العشاء، وقامت بعدها بإرسال جزء منها إلى أصدقائها”.

وذكر أوباما هذه الحادثة في برنامج جيمي كيمل التلفزيوني الحي يوم الاثنين الماضي، دون أن يظهر أي نسخة من الرسالة التي بعثت بها ساشا عبر هذا التطبيق إلى العلن.

وأضاف أوباما: “أعطتني ساشا تعليمات عبر سناب شات”، مضيفاً: “كنا نتناول وجبة العشاء في إحدى الليالي، وكنت قرأت أن تطبيق سناب شات يحقق شعبية كبيرة في أوساط فئتها العمرية، فقلت لها: حدثيني عن سناب شات”.

وتابع قائلاً: “بدأت ساشا بشرح مميزات وخصائص التطبيق، وكيف يمكن للمستخدم أن يعد صورا ساخرة بواسطته.. إلى آخره، وعندما انتهت، وكنا أنا وأمها ميشيل جالسين، قلت: أليس هذا مثيرا؟”

ولفت أوباما إلى أنه عندما “بدأت بالحديث مع ميشيل حول تأثيرات وسائل التواصل الاجتماعي ومعناها، واكتشفت أنها كانت تسجل حديثي، وأرسلت التسجيل إلى أصدقائها، وقالت لهم: هذا والدي يحاضر لنا عن معنى وسائل التواصل الاجتماعي، كما التقطت صورة لنفسها والضجر باد على وجهها”.

وأشار الرئيس أوباما بأن زوجته -التي كانت انضمت إلى سناب شات في حزيران الماضي- وابنته الكبرى ماليا “أعجبتا” بما نشرته ساشا.

guip-jpg-63371317596114105