أعلنت الفنانة المغربية، أسماء المنور، تضامنها مع زميلها سعد المجرد، عبر حسابها في فايسبوك، ونشرت صورة لها رفقته، خلال إحدى الحفلات، وعلقت عليها بمنشور طويل تطلب فيه من الجمهور عدم الحكم المسبق عليه، مادام لا يزال قيد التحقيق.

وكتبت المنور في هذا الخصوص: “طلبي للإعلاميين، والجمهور، المتهجمين على سعد لمجرد -ولد بلادي، وأخي، وصديقي- أن يتريثوا في الحكم، على الأقل احترموا قرينة البراءة لأن هناك ما يدعو إلى الشك في هذه القضية. حتى الصورة السنيمائية التي أخذت له ليست بريئة. على العموم، نسأل العلي القدير أن يفرج عن أخينا في هذا المصاب الجلل. يارب يوقف معاه، ويظهر الحق. ويصبر والديه. دابا اللي كيبغيه يدعو لو من قلبو صافي ربي يزيح هاد الغمة، واللي بغا ليه الشر اللهم اجعل كيده في نحره”.

تجدر الإشارة إلى أن سعد المجرد، وأسماء المنور تجمعهما صداقة قديمة، بعد أن اجتمعا في أغنية مشتركة بعنوان “وأنا معاك”، والتي حققت نجاحا كبيرا في الوطن العربي، خصوصا أنه تم إصدارها بمناسبة عيد الحب.

 

uyfhg-300x115