وكالات

أكّدت النجمة هيفاء وهبي نجاتها من محاولة اختطاف فاشلة في فرنسا، يوم الخميس الماضي، معبرةً في تعليقها الأول بعد الحادث: كانت “التجربة مرعبة”.
وقالت هيفاء، عبر حسابها على تطبيق “سناب شات”: “اعزائي، بعد ساعات طويلة في استكمال تقرير الشرطة حول تجربتي المرعبة، انا الأن بخير وأمان”.
وأضافت: “ولكن يجب أن أعلمكم واحذركم جميعاً من الأخطار الجديّة التي قد تحدث في باريس بهدف السرقة”.
وختمت: “يوجد لصوص وخاطفين، من حسن حظي اني فقتهم ذكاءً، اريد من الجميع ان يكون حذراً وحريصاً”.
ونجت وهبي من محاولة اختطاف فاشلة في فرنسا خلال انتقال النجمة اللبنانية بين المطار والفندق، بعد أن حاول سائق السيارة التي تستقلها خطفها.