ذكرت مواقع دولية ان هاكرز شن اليوم هجوما على أكبر المواقع العالمية المعروفة بعد استهداف أجهزة ”السيرفر” التي تشكل قلب الشبكة العنكبوتية.

ولم يعرف حتى الساعة حسب نفس المواقع العالمية، الأطراف التي تقف وراء الهجوم على شبكة الإنترنت، ولكنه يوضح قدرة بعض القراصنة بإمكانات بسيطة على شل جزء كبير من الشبكة العالمية.

واستخدمت تلك الهجمات آلية حظر الخدمة أو ما يعرف باسم “DDoS” والتي تقوم بإغراق السيرفر بطلبات وهمية تؤدي إلى توقفه عن الاستجابة.

وقد تمكن الهجوم من إسقاط مواقع كبرى مثل تويتر و موقع PayPal الخاص بالدفع الإلكتروني.