وافقت لجنة خبراء تابعة للوكالة الأمريكية للأغذية والأدوية على تسويق حبوب “فياغرا” للنساء لأول مرة في السوق الأمريكية، لكنها شددت على عدم الترخيص بتناول هذا العقار إلا في حال اتخاذ الشركة المصنعة  تدابير لإخبار النساء اللائي يتناولن هذا العقار بآثاره الجانبية.

لذا قد تطرح حبوب “فياغرا” للنساء للمرة الأولى في السوق الأمريكية كي تعطيهن الشهوة النسية خاصة بعد انقطاع العادة الشهرية.

ولم توافق الوكالة مرتين على تسويق هذا العقار، أولهما في العام 2010 وثانيهما في العام 2013. وهي ليست ملزمة باتباع توصيات خبرائها، لكنها تعتمدها في أغلب الأحيان.

وصوت الخبراء بثمانية عشر صوتا مقابل ستة لصالح تسويق العقار، فاهتزت القاعة بالتصفيق خلال هذه الجلسة العامة.

وأظهرت التجارب السريرية أن النساء اللواتي تناولن الحبوب قمن بما يعادل 4,4 علاقات جنسية مرضية في الشهر الواحد، في مقابل 3,7 للمجموعة التي كانت تتناول دواء وهميا و 2,7 قبل الدراسة.