لا حديث في الهند إلا عن الحمامة التي اعتقلتها الشرطة الهندية واخضعتها لتفتيش دقيق بالأشعة السينية، وقصت اجنحتها كي لا تعود للطيران، ثم اودعتها السجن في قفص خاص لدى الشرطة.
ويهم المواطنون بالآلاف لزيارة الحمامة وتفقد أحوالها .كما تتحرك وسائل الإعلام في كل اتجاه لنقل ردود افعال المنظمات الحقوقية وجمعيات حماية الحيوانات والطيور الذين اعتبروا قص أجنحة الحمامة عملا قاسيا جدا،في حين قال رئيس إدارة الشرطة إن الاجنحة ستعاود النمو خاصة وان الحمامة تتغذى بشكل جيد.
وتتهم السلطات الهندية الحمامة المعتقلة بالتجسس لفائدة جهات باكستانية،وقد عثروا بحوزة الحمامة على رسالة موجهة لرئيس الوزراء الهندي من حركة تسمى جيش الرب.