ذكرت مصادر مسؤولة في الاصالة والمعاصرة ان إلياس العماري يعيش وضعا نفسيا يشبه حالة الانهيار  والنرفزة الدائمة.

وافادت ذات المصادر ان ردود فعله اصبحت عبارة عن سلوك مشحون بالتوثر، والانتقاد الشديد لاعضاء الحزب او لغيرهم.

وقد تجسدت هذه الحالة في الطريقة التي تحدث فيها مع احد الصحفيين حين قال له ان حزب العدالة والتنمية ينعت الاصالة والمعاصرة بالحزب المعلوم فاجابه العماري :”اذهب عندهم واسألهم من هو الحزب المعلوم، وعد عندي لتخبرني آنذاك..”

كما ان الخلاف الشديد اللهجة الذي تبادل فيه الياس وشباط الانتقادات شديدة اللهجة بل والتهديدات ايضا،هو دليل آخر على هذه الحالة النفسية.

ولم يعد الياس العماري يتقبل كعادته السابقة انتقادات الصحافة والفنانين، وقد علم موقعنا انه قرر رفع دعوى ضد الكوميدي رضوان اسرموح صاحب برنامج “سكيزوفرين”.