تلقى قسم شرطة في جنوب العاصمة المصرية القاهرة، بلاغاً يفيد باقدام طالب مصري على قتل معلمه داخل الفصل، بعدما وبخه بسبب تدخينه سيجارة خلال الحصة.

ولفظ المعلم الذي يدعى أكرم علي، ويعمل بإحدى المدارس الثانوية التجارية، أنفاسه عقب التعدي عليه بالضرب من قبل طالب في المدرسة يدعى إسماعيل عبدالحميد.

وقامت تحقيقات أجهزة الأمن بالكشف بأن مشادة كلامية نشبت بين الطالب والمدرس عقب توبيخ الآخير له بسبب تدخينه سيجارة داخل الفصل، ثم تطورت لمشاجرة انهال فيها الطالب على المعلم بالضرب المبرح حتى توفى متأثرًا بإصابته.

وحرص المعلمون والطلاب على منع الجاني من الهرب ونجحوا في الإمساك به، وسلموه للشرطة التي أمرت بحبسه 15 يوماً على ذمة التحقيق.