ماذا جرى ، الرباط

بلغ عدد النساء المنتخبات بمجلس النواب برسم اقتراع 7 أكتوبر 2016، ما مجموعه 81 منتخبة، 10 من مترشحات انتخبن برسم الدوائر الانتخابية المحلية، و60 برسم الجزء الأول من اللائحة الوطنية المخصص للنساء، و11 شابة برسم الجزء الثاني من اللائحة الوطنية المخصص للشباب من الجنسين، وذلك مقابل 67 نائبة سنة 2011، منهن 60 برسم الدائرة الانتخابية الوطنية و7 برسم الدوائر الانتخابية المحلية، وفق مصادر من وزارة الداخلية.

وبذلك، تكون تمثيلية المرأة في مجلس النواب قد ارتفعت إلى ما يقارب 21% من مجموع أعضاء مجلس النواب، مقابل حوالي 17 % سنة 2011، حيث تحسنت تمثيلتها بأربع نقط خلال الاقتراع التشريعي المجرى يوم 7 أكتوبر 2016.

وتصدر حزب الأصالة والمعاصرة باقي الأحزاب بخصوص نسبة التمثيلية النسائية داخل مجلس النواب بـ 26 نائبة، منهن 5 وكيلات لوائح ترشيح على مستوى الدوائر المحلية، و14 نائبة انتخبن برسم الجزء الأول من اللائحة الوطنية المخصص للنساء، إضافة إلى 7 شابات تمكن من الفوز برسم الجزء الثاني من اللائحة الوطنية المخصص للشباب من الجنسين بفضل ترشيح الحزب لـ 29 امرأة برسم هذا الجزء الذي يتضمن ثلاثين مترشحا من الجنسين.

ويحتل حزب العدالة والتنمية المرتبة الثانية بمجموع 24 نائبة، منهن 4 نائبات انتخبن على مستوى الدوائر المحلية و18 نائبة برسم الجزء الأول من اللائحة الوطنية المخصص للنساء ونائبتين برسم الجزء الثاني من اللائحة الوطنية المخصص للشباب من الجنسين.

أما حزبي الاستقلال والتجمع الوطني للأحرار فيحتلان المرتبة الثالثة بسبع (7) منتخبات لكل منهما، علما أن نائبات حزب الاستقلال السبعة تم انتخابهن برسم الجزء الأول من اللائحة الوطنية، في حين أن النائبات المنتميات لحزب التجمع الوطني للأحرار تم انتخاب 6 منهن برسم الجزء الأول من اللائحة الوطنية ونائبة واحدة برسم دائرة انتخابية محلية.

وبالنسبة لحزبي الحركة الشعبية والاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، فإن عدد النائبات المنتخبات باسم كل منهما يتحدد في 5 تم انتخابهن برسم الجزء الأول من اللائحة الوطنية المخصص للنساء، باستثناء نائبة واحدة من حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية فازت برسم الجزء الثاني من اللائحة الوطنية المخصص للشباب من الجنسين.

أما حزب التقدم والاشتراكية، فإن تمثيليته النسوية بمجلس النواب تقتصر على 4 نائبات، 3 منهن انتخبن برسم الجزء الأول من اللائحة الوطنية المخصص للنساء والرابعة برسم الجزء الثاني المخصص للشباب من الجنسين. في حين اكتفى حزب الاتحاد الدستوري بثلاث نائبات انتخبن برسم الجزء الأول من اللائحة الوطنية المخصص للنساء.