ذكرت مصادر مطلعة أن المهدي برحمة، لاعب فريق الجيش الملكي، أجرى صباح اليوم، عملية جراحية مستعجلة على مستوى الركبة، بإحدى المصحات الخاصة.
وحسب نفس المصادر فإن المهدي يعد من ركائز الفريق العسكري، سيغيب عن الميادين لأكثر من الشهر.
تجدر الإشارة إلى أن برحمة، تعرض لإصابة خطيرة، الأسبوع الماضي في إحدى الحصص التدريبية بسبب تدخل عنيف من أحد زملائه في الفريق.