ذكرت مصادر موثوقة أن خلافا حادا نشب بين إلياس العماري الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة،وحميد شباط الأمين العام لحزب الاستقلال.

وحسب ذات المصادر فإن لقاء السبت الماضي كان عاصفا وأنه انتهى بتوثر حاد.

ولم تزودنا المصادر المذكورة بحيثيات الخلاف وأسبابه إلا أن المرجح أن إلياس العماري طلب من حميد شباط البقاء في المعارضة للقيام بتنسيق مشترك بينهما فاجابه الآخر أن القرار لا يعود إليه بل يعود إلى هياكل الحزب، وهو ما أغضب إلياس على مايبدو.