علم موقعنا من مصادر مطلعة أن اعضاء المكتب السياسي لحزب العدالة والتنمية يرجحون ان يكون الاستقبال الملكي لامينهم العام بعد قليل.

وقالت نفس المصادر ان عبد الإله بنكيران سيدلي بعد خروجه من القصر الملكي بتصريح للصحافة، وسيتوجه مباشرة إلى مقر الحزب ليترأس اجتماعا للأمانة العامة بمقر الحزب، حيث سيطلع الحاضرين على التوجيهات الملكية السامية وعلى المراحل المقبلة .

وجدير بالذكر أن الملك محمد السادس سيترأس يوم الجمعة افتتاح الدورة الأولى لمجلس النواب، حيث سيلقي جلالته خطابا عادة ما يشكل ورقة الطريق لأعمال المجلس لخمس سنوات القادمة.