فاز عدد من الوزراء الحاليين بمقعد نيابي في الانتخابات التشريعية وذلك بدوائر انتخابية مختلفة على الصعيد الوطني.
وحسب النتائج التي أعلنتها ولايات وعمالات المملكة، فقد فاز في هذه الانتخابات التشريعية، 13 وزيرا في الحكومة المنتهية ولايتها، وعدد من القياديين الحزبيين البارزين.
وهكذا، استطاع كل الوزراء المنتمين لحزب العدالة والتنمية الذين ترشحوا في هذه الاستحقاقات من الظفر بمقعد نيابي وهم على التوالي رئيس الحكومة والأمين العام للحزب عبد الإله بن كيران ووزير الطاقة والمعادن والماء والبيئة عبد القادر اعمارة بدائرة سلا، والوزير المنتدب المكلف بالميزانية ورئيس الجماعة الحضرية لفاس ادريس الأزمي الإدريسي بدائرة فاس الجنوبية، ووزير التعليم العالي والبحث العلمي وتكوين الأطر، لحسن الداودي عن دائرة اقليم بني ملال.
كما فاز في هذا الاستحقاق الانتخابي، عن ذات الحزب، الوزير المنتدب المكلف بالنقل محمد نجيب بوليف عن دائرة طنجة أصيلة، ووزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة مصطفى الخلفي عن دائرة سيدي بنور اقليم الجديدة، ووزير النقل والتجهيز واللوجستيك عزيز رباح عن دائرة القنيطرة والوزير المكلف بالعلاقات مع البرلمان ورئيس الجماعة الحضرية للدار البيضاء، عبد العزيز العماري عن دائرة عين السبع الحي المحمدي.
وعن حزب التجمع الوطني للأحرار فاز كل من الوزير المنتدب المكلف بالتجارة الخارجية محمد عبو بدائرة تاونات تيسة، والوزيرة المنتدبة في الشؤون الخارجية والتعاون امبركة بوعيدة بدائرة اقليم كلميم.
كما فاز عن حزب الحركة الشعبية وزير الشباب والرياضة لحسن السكوري عن دائرة صفرو، والوزير المنتدب المكلف بالوظيفة العمومية وتحديث الإدارة محمد مبديع عن دائرة الفقيه بن صالح.
وفاز ايضا بدائرة اقليم خريبكة وزير السياحة لحسن حداد عن حزب الاستقلال بعد تغييره للونه السياسي قادما من حزب الحركة الشعبية.