ما الذي وقع في الساحة التواصلية؟ كل الاخبار التي توصل بها موقعنا كانت تصب لصالح العدالة والتنمية ، وكل ردود الفعل والندوات الصحفية والتصريحات يقوم بها حزب العدالة والتنمية. ولا زعيم سياسي آخر تجرأ على الكلام او التصريح او استقبال الصحفيين وظل  عبد الإله بنكيران ينتشي لوحده.

اين اختفى زعماء الاحزاب…هل غلبهم النعاس ام ان آثار الجهد والتعب هي التي ارهقتهم؟؟؟