أصدرت محكمة الاستئناف بمدينة طنجة، ليلة أمس الخميس، حكمها بالسجن النافذ لمدة سنتين في حق شاب في عقده الثالث تمت متابعته باعتراض الموكب الملكي وعرقلته، وتعريض الناس للخطر.
وكان حراس الملك محمد السادس قد قاموا بالقبض على المحكوم بعد صلاة الجمعة الماضية، وقد اعترف بعد التحقيقات التي باشرتها مصالح الشرطة القضائية بمدينة طنجة بالمنسوب إليه.
وتجدر الإشارة إلى وزارة الداخلية كانت قد أصدرت بلاغا كشفت من خلالها عن قيام الأجهزة الأمنية باعتقال مجموعة من المتربصين بالملك محمد السادس.