قامت قاصر زوال اليوم، بإنهاء حياتها شنقا داخل منزل أسرتها الكائن بالجماعة القروية أهديل الموجودة على مستوى إقليم شيشاوة.
وحسب مصادر محلية فإن الهالكة البالغة من العمر 16 عاما، أقدمت على لف حبل حول عنقها بمرحاض منزل أسرتها، وأنهت حياتها بشنق نفسها بطريقة مروعة.

وأضافت المصادر ذاتها بأن عائلة الهالكة المكلومة سارعت إلى إبلاغ مصالح الدرك الملكي، التي فتحت تحقيقا في الموضوع، بينما تم نقل جثة القاصر إلى مستودع الأموات باب دكالة بمراكش.