ذكرت صحيفة الدايلي ميل البريطانية ان الشرطة الصينية القت القبض على رجل بعد أن قام بضرب زوجته حتى فارقت الحياة لأنها كسرت شاشة هاتفه الذكي.

وعثرت الشرطة على جثة المرأة في الخامس عشر من شتنبر الجاري في منزلها الذي يقع في مدينة يونتشوان بإقليم نينغاكسي هوي الصيني بحسب صحيفة الشعب الصينية.

وألقت الشرطة القبض على الزوج الذي يبلغ من العمر 28 عاماً بعد عملية بحث حثيثة في المدينة. وبحسب تقارير الشرطة المحلية فإن الجاني عاطل عن العمل وكان يمكث في المنزل طوال الوقت. وأضافت التقارير بأن الجيران سمعوا أصوات شجار عنيف بين الزوجين قبل يوم من وقوع الحادث.

وقال الزوج في إفادته للشرطة “لقد خرجت من المنزل صباح يوم الحادث، وعندما عدت وجدت شاشة هاتفي الذكي مكسورة وعندها عرفت بأن زوجتي هي التي قامت بكسره لأنها طالما اشتكت من إدماني على استخدام الهاتف الذكي”.

وأثبتت التحقيقات فيما بعد بهتان ادعاءات الزوج، لأن الزوجة قامت برمي الهاتف على الأرض أثناء شجار دار بين الاثنين. وقال ناطق باسم الشرطة بأن المرأة تعرضت للضرب المبرح على رأسها بأداة صلبة الأمر الذي أدى إلى وفاتها.