أظهر تسجيل مصوّر مروع، لحظة انتحار رجل بعد قفزه من أعلى برج كهربائي على مرأى من آلاف المتابعين على الإنترنت وفق ما ورد في صحيفة “الدايلي ستار” البريطانية.

تسلق جورج فيديل مارتينيز لابرادور برجاً كهربائياً مرتفعاً بعد شجار عائلي نتيجة إلقاء الشرطة القبض عليه برفقة ابن أخته وهو تحت تأثير المخدرات.

واستدعت الشرطة أقرباء جورج لإقناعه بالعدول عن القفز، حتى أنهم سمحوا لشقيقته بالصعود على متن رافعة تابعة لفوج الإطفاء لتقنعه بالنزول من أعلى البرج وتخبره بأن ابنها خرج من السجن وأن عائلته سامحته.

غير أن جورج تجاهل كل المحاولات التي استغرقت حوالى ساعتين وقفز في نهاية المطاف مردداً عبارة: “سأراكم في الجحيم”.

وشاهد أكثر من 80000 متابع في بث حي على الإنترنت لحظة قفز الرجل وسقوطه على الأرض بالقرب من عجلات عربة الإطفاء حيث فارق الحياة على الفور.