عثرت شرطة مدينة لوس أنجلوس الأمريكية على جثة رجل، يوم أمس، في المنزل المستأجر من قبل الصحفي التلفزيوني الكندي الشهير جورج سترومبولوبولوس في حي هوليوود هيلز بالمدينة.

وأوضح مصدر في الشرطة أن جثة الرجل التي عثر عليها تعود إلى الممثل السينمائي الكندي ريتشارد هونغ (41 عاما)، وأن الشرطة تلقت معلومات عن عملية سطو مسلح على المنزل.

ورجحت الشرطة أن ريتشارد هونغ ذهب ضحية لمحاولة اقتحام المنزل، مضيفة أنه تعرض للضرب في رأسه.

وقال سترومبولوبولوس في تغريدة له على موقع “تويتر” إن القتيل كان صديقا له وإنه كان يقيم في منزله عندما كان هو (سترومبولوبولوس) في سفرة إلى الخارج.

هذا وقد شرعت الشرطة بالتحقيق في ملابسات الجريمة.