اعتذر  يونس دافقير نائب رئيس تحرير جريدة الأحداث المغربية عما نشره موقع “احذاث انفو”  من اتهامات في حق البرلماني عبد الله بوانو وعلاقته بالبرلمانية اعتماد الزاهدي.

وقال  دافقير على صفحته في الفايس بوك:”باسمي الشخصي أقدم اعتذاري للسيد عبد الله بوانو والسيدة اعتماد الزاهيدي. المس بأعراض الناس وضرب عائلاتهم ليس صحافة. والصحافة لا يمكن أن تكون في خدمة حزب ضد آخر على حساب المبادئ والأخلاق.)