نشرت صحف عربية كثيرة خبرا مفاده أن الفنان اللبناني ملحم بركات يعاني من السرطان في مرحلة جد متقدمة وأنه يرفض التصريح بذلك لأنه يريدان يغادر الحياة الدنيا في هدوء، وبكا العديد من الفنانين العرب حين سماعهم الخبر خاصة أولائك الذين تربطهم بالنجم اللبناني علاقات الصداقة.

لكن صحفا أخرى اتصلت بالنجم اللبناني فتأكد لها انه يتعالج فعلا بالمستشفى ولكن من مرض غير السرطان، وقالت الإعلامية ريما نجيم عبر إذاعة “صوت الغد”، إن بركات  ينفي خبر إصابته بهذا المرض الخبيث، وأعلن أنه يمكث في المستشفى منذ أسبوع بسبب أوجاع مؤلمة في الظهر يعانيها منذ فترة، ويتناول المسكنات للتخفيف من هذا الألم، وقد يخضع خلال الفترة المقبلة لجراحة في الظهر للتخلص من أوجاعه.

اما طبيبه الخاص “إرنست الحاج” فقد نفى عبر صفحته على “فايسبوك”، “كل ما قيل عن صحة الفنان الشهير وقال: “ذهلت بسماعي بعض الاعلاميين وغيرهم يتكلمون عن صحة الاستاذ ملحم بركات، فأنا باعتباري الصديق والطبيب، اجزم بأنه لا يعاني من اي مرض خبيث..وأتمنى له المزيد من العمر والإبداع”.