كشفت عدد كبير من المواقع الاخبارية المحلية والمصرية عن تواجد ثلاثة لاعبين من فريق الوداد البيضاوي المغربي في أحد الملاهي الليلية بالقاهرة، وفي حالة سكر بعد خسارتهم أمام نادي الزمالك المصري في ذهاب نصف نهائي مسابقة دوري ابطال إفريقيا.

جماهير الوداد صدمت بهذا التصرف “اللامسؤول” لهؤلاء اللاعبين الثلاثة، خاصة بعد الهزيمة الثقيلة التي مني بها الفريق.
وأشارت إلى أن اللاعبين المغاربة دخلوا في مناوشات مع المشجعين داخل الملهى الليلي، قبل أن يبدأ أحد هؤلاء اللاعبين باستفزاز تلك الجماهير والتحدث عن تضحياته في سبيل الفريق، وهو الأمر الذي لم يعجب المشجعين المغاربة.