اطلق ضابط شرطة في مدينة مراكش النار صباح اليوم الاثنين على شي كان يشاركه في عملية ايقاف شخصين هددا المواطنين بالاسلحة بالسيوف والاسلحة البيضاء.

وجاء في بلاغ صادر عن ولاية أمن مراكش، بأن الشخصين  الموقوفين، كانا في حالة هستيرية وغير طبيعية،  “وكانا حاملين لأسلحة بيضاء ويهددان المارّة في الشارع العام بحي “الموقف””.
وحسب مصادر اعلامية فالامر يتعلق بشقيقين، استهلكا كمية كبيرة من المخدرات،واصيبا بحالة من الهستيرية،و دخلا في عراك بينهما،فهبا الى تكسير زجاج السيارات وواجهات المحلات.

وحين ابلغ السكان رجال الامن انتقلوا على وجه السرعة الى عين المكان، وطالبا الشقيقين بالتوقف عن العربدة قبل ان يضطرا الى حمل السلاح الوظيفي لتوقيفهما،فاطلق الضابط رصاصة اصابت زميله اثناء حالة الارتباك التي اصيب بها الجميع.

وعلم موقعنا ان الشرطي يخضع للعلاج حاليا بمستشفى ابن طفيل.