ذكرت مصادر محلية لموقعنا ان شابا عاش ليلة السبت- الأحد، بمدينة مراكش، دقائق من الجحيم حينما وجد نفسه محاصرا من طرف شخصين في حالة سكر طافح، قاما بمهاجمته بواسطة “زيزوار” لسرقة ممتلكاته، قبل أن يعمدا إلى إطلاق كلبين عليه قاما بعضه على مستوى الساق.
وحسب نفس المصادر فإن الاعتداء الذي تعرض له الشاب أسفر عن إصابته بجروح خطيرة، ليتم على إثرها نقله إلى مستشفى ابن طفيل لتلقي العلاجات الضرورية.
وأضافت المصادر ذاتها بأن المصالح الأمنية، فتحت تحقيقا للموضوع بعد الاستماع للضحية وذلك للكشف عن هوية المتورطين في الاعتداء عليه.