ماذا جرى، الرباط

كتب وزير للعدل والحريات مصطفى الرميد، تدوينة مثيرة على موقعه الرسمي على الفيس بوك، يتبرأ فيه من نتائج الانتخابات التشريعية لسابع اكتوبر، بل وتبرأ من تنظيمها خاصة وانه عضو أساسي في لجنة الاشراف عليها، وقال الرميد :
خلال الانتخابات الجماعية السابقة، كان وزير العدل والحريات يقرر مع وزير الداخلية في كل ما يتعلق بالشأن الانتخابي… حاليا على بعد ثلاثة أسابيع من انتخابات السابع من أكتوبر، تقع عجائب وغرائب!!!؟؟
وزير العدل والحريات لا يستشار ولا يقرر في شأن ذلك، مما يعني أن أي رداءة أو نكوص أو تجاوز أو انحراف لا يمكن أن يكون مسؤولا عنها.
%d8%a7%d9%84%d8%b1%d9%85%d9%8a%d8%af