ماذا جرى، وجدة

تمكنت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة وجدة، بناء على معلومات دقيقة وفرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني ، من توقيف شخصين متلبسين بحيازة 80 ألف قرص مخدر من نوع “إكستازي”.
%d9%88%d8%ac%d8%af%d8%a92
وقد جرى توقيف المشتبه فيهما على متن سيارة خاصة عند نقطة المراقبة الأمنية الموجودة على بمدخل المدينة، على الطريق الوطنية الرابط بين تازة ووجدة، حيث تم العثور على الأقراص المهلوسة، مخبأة بعناية في عدة أماكن بالسيارة، خاصة في صندوقها الخلفي وإطارها الحديدي وفي داخل المحرك.
%d9%88%d8%ac%d8%af%d8%a93
%d9%88%d8%ac%d8%af%d8%a95
%d9%88%d8%ac%d8%af%d8%a94
وقد تم إخضاع المشتبه فيهما لتدبير الحراسة النظرية، رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة.
%d9%88%d8%ac%d8%af%d8%a96
%d9%88%d8%ac%d8%af%d8%a97
%d9%88%d8%ac%d8%af%d8%a98
وتندرج هذه العملية النوعية في إطار الجهود المتواصلة التي تبذلها المصالح الأمنية من أجل مكافحة الجريمة بمختلف صورها وأشكالها، لاسيما الاتجار في المخدرات والمؤثرات العقلية.