أكد اللواء منصور التركي المتحدث الأمني باسم وزارة الداخلية السعودية بعدم صحة التقارير التي تحدثت عن إجهاض الوزارة لعمل إرهابي قرب أحد المواقع الأمنية بمشعر عرفات.

وأشار التركي على حساب الوزارة بموقع التواصل الاجتماعي “تويتر” ليلة أمس، بأن الجهات الأمنية المختصة باشرت حالة اشتباه وتحققت من أنها لا تمثل أي تهديد أمني.

وأوضح المتحدث بأنه لم يتم رصد أي خلايا إرهابية في الحج أو مشبوهة أو أي محاولات لتعكير صفو الحج وأن “المسؤوليات التي كلفت بها الجهات الأمنية لحفظ أمن الحج تقتضي الاستمرار في تنفيذ المهام الأمنية حتى يعود الحجيج إلى بلدانهم سالمين غانمين”، حسبما جاء على الموقع الإلكتروني لوزارة الداخلية، مضيفا “نعمل على منع أي عمل إرهابي يستهدف حجاج بيت الله الحرام، ونحن في المملكة نواجه الإرهاب منذ عدة سنين وعملنا مستمر في جميع أنحاء المملكة لمكافحة الإرهاب وعمليات تمويله”.