توفي قبل قليل الشرطي المسمى قيد حياته “سعيد” والذي أطلق الرصاص على رأسه بسلاحه الوظيفي محاولا الانتحار، قبل يومين بمدينة الصويرة.

وكان بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني قد كشف أن المعلومات الأولية للبحث ترجح أن تكون مشاكل اجتماعية هي السبب وراء الحادث، خاصة وأن الشرطي أقدم على هذا الفعل أمام مسكن سيدة يشتبه في علاقته بها، وذلك بسبب خلافات عاطفية.