شهدت احدى مستشفيات أستراليا مؤخرا ولادة أضخم رضيع في العالم (18.1 كغ)، لينتزع بذلك الرقم القياسي من صاحبه المولود عام 1839 بوزن قياسي بلغ 17.2 كيلوغراما.

وكانت الأم التي تزن 272 كغ دخلت المستشفى بأعراض ولادة قبل أن يقوم الأطباء بإجراء عملية قيصيرية لتسهيل الولادة نظرا لثقل وزنها وتجنبا لأي مضاعفات، ظنا منهم في بداية الأمر أن الأم حامل بثلاثة توائم ليتضح فيما بعد أنها حامل برضيع واحد فقط.
وبحسب تقارير المستشفى فإن حالة الطفل والأم مستقرة