أقدم شاب يبلغ من العمر 34 سنة صباح اليوم، على إضرام النار في جسده قبالة البوابة الرئيسية لمقر عمالة إقليم وزان، وهو يصرخ احتجاجا على ما وصفه بـ “الحكرة”.
وحسب مصادر محلية فإن الشاب دخل في نقاش حاد مع رب عمله ليقوم بصب البنزين على جسده وإشعال النار في مشهد وصف بالخطير والمروع.
وأضافت المصادر ذاتها بأن الشاب أصيب بحروق من الدرجة الأولى في مناطق مختلفة من جسده، ليتم نقله على وجه السرعة على المستشفى لتلقي العلاجات الضرورية، بينما فتحت المصالح الامنية تحقيقا للكشف عن ظروف وملابسات هذه الواقعة.