نشر محمد الصديقي بلاغا مؤدى عنه في جريدة”أخبار اليوم”وهو عبارة عن رسالة موجهة إلى جلالة الملك بمناسبة عيد الشباب وذكرى ثورة الملك والشعب

وقد اختار عمدة الرباط نصف صفحة كاملة ليبلغ لجلالة الملك “أصالة عن نفسه ونيابة عن المجلس الجماعي وعن سكان مدينة الرباط قاطبة، اسمى عبارات التهاني……….والدعاءبالنصر والتمكين،…..وعن تجند الجميع وراء جلالته للدفاع عن وحدة وسيادة بلدنا العزيز….”

ويعكس طول الرسالة وأسلوب صياغتها وحجم نشرها إشارات قوية من العمدة في هذه الظرفية الانتقالية الهامة

وكان رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران قد بعث بدوره رسائل قوية إلى عاهل البلاد من خلال اختياره اسلوبا جديدا في السلام عليه بمناسبة عيد العرش إضافة إلى حديثه الطويل مع الملك أثناء تقديم التهاني.

وكان عمدة الرباط قد دخل في خلافات كثير ة مع والي الرباط لافتيت أضيفت إلى فضيحة استعادته من مبالغ ضخمة بعد مغادرته مؤسسة ريضال. .”