يبدو أن الدخول المدرسي المقبل سيشكل سابقة في تاريخ المغرب بسبب الموجة الكبرى لطلبات التقاعد النسبي التي تقدم بها الأساتذة من كل المدن؛ فرارا من جحيم الإصلاح الذي تقدمت به الحكومة للتقاعد.

وقالت مصادر موثوقة أن عدد طلبات الاستفادة من التقاعد النسبي فاقت 15 الف طلب، وأن 7 آلاف طلب قد استفاد من التأشيرة اي ان اصحابها سيغادرون حجرات التدريس بشكل مسبق،مما يرفع الخصاص في المدارس والثانويآت إلى رقم غير مسبوق في تاريخ المغرب.

وقالت جريدة “المساء” أن الاكتظاظ في العديد من الأقسام سيصل أحيانا إلى 70 تلميذا،وهو أمر يفيد بدخول مدرسي مشحون،بل إن العديد من المدارس والحجرات قد تم أقفالها ضمن سياسة التجميع،قصد تدارك الخصاص المهول في الأساتذة.