كشفت مصادر مطلعة أن عملية البحث عن ” كنز ” وصفت بالغبية كانت قد شهدتها مدينة مراكش مساء أمس، و انتهت باعتقال ما يزيد عن 10 أشخاص من بينهم فقهاء و كلب.

وأوضح المصدر أن عددا من الأشخاص من بينهم فقهاء و كلب  بأحد منازل درب السقاية بمنطقة سيدي ايوب بالمدينة العتيقة بمراكش.

وفي تفاصيل الواقعة الغريبة والفاشلة بأن المصدر أكد أن المعنيين وفور شروعهم في طقوسهم ، بدأوا الحفر شيئا فشيئا، إلى أن حفروا ما يزيد عن 10 أمتار د، غير أن حظهم السيء جعلهم عوض العثور عن مرادهم وجدوا أنفسهم في منزل الشرطي الذي يقطن بجانب المنزل الذي يحفرون فيه .

الشرطي علم بالواقعة فاتصل برجال الأمن إذ أنه و فور حصول العناصر الأمنية على إذن وكيل الملك، اقتحموا المنزل و اعتقلوا الجناة تحت تصفيق المتجمهرين.