أصدرت المحكمة الابتدائية بمدينة تزنيت، قرارها في حق الشبان الثمانية الذين اقتحموا مقر القنصلية الإسبانية بسيدي افني، حيث أقرت بعقوبات حبسية ترواحت ما بين سنة حبسا نافدا في حق شاب بتهمة التحريض على العصيان والإهانة والعنف في حق رجال القوات العمومية وتخريب ممتلكات من اجل المنفعة العامة وانتهاك حرمة مقر إداري لدولة أجنبية والمشاركة، في أعمال العنف.

فيما الشبان الستة الآخرون تمت إدانتهم بالحبس النافد المتراوح ما بين 8 إلى 6 أشهر بتهمة العصيان والإهانة والعنف والمشاركة واقتحام ملك الغير، وأدانت المحكمة متهم آخر بأربعة أشهر حبسا نافدا .

وسبق لذات القضية التي  اقتحم ففيها الشبان الثمانية مقر القنصلية الاسبانية الشهر الماضي، أن عصفت كذلك بالقنصل الاسباني باكادير الذي عزلته الخارجية الاسبانية جراء هذه الواقعة.