ذكرت مصادر مطلعة لموقع “ماذا جرى” ان عاصفة رعدية ضربت منطقة البقرييت ضواحي مريرت، اليوم، ما أدى إلى فيضان واد فلات الذي أسقط منزلين واسطبلين، وأتى على محاصيل البصل والتفاح المجاورة للوادي.
وحسب نفس المصادر فإن سيول واد فلات تسببت كذلك في انهيار مجموعة من الأكواخ القريبة من عيون واد أم الربيع.
وأضافت ذات المصادر أن ساكنة منطقة البقرييت، تعيش منذ صباح اليوم حالة من الرعب والهلع، نتيجة العزلة والغياب التام لأي تدخل جدي من أجل إنقاذهم وإنقاذ محاصيلهم.